Posted by: أحمد باعبود | سبتمبر 21, 2006

كان يا ما كان

في يوم ليس بعيد جداً من اليوم … تنادى الكثير من العرب و المسلمين للقيام بنصرة نبيهم المصطفى رداً على رسوم كاريكاتورية نشرت في صحيفة دنماركية .. و قام بعض التجار بالتطبيل لفكرة المقاطعة للمنتجات الدنماركية .. و أعلنوا نصرتهم للنبي الكريم صلى الله عليه و سلم بإيقاف عرض المنتجات الدنماركية من على رفوف أسواقهم .. صفق البعض .. و فرح أخرون .. و فرقة أخرى لم تبد إهتماماً

قبل عدة أيام كنت في أحد الأسواق الكبرى في المنطقة الشرقية و إسمه أسواق المزرعة .. و هى كانت أحدى الشركات التي أعلنت و بالبنط العريض المقاطعة .. و أخذت من هناك الصورة التالية

 

20060915.jpg

بالطبع هذه الأسواق و مراكز تسوق أخرى كثيرة عادت لوضع المنتجات الدنماركية لسبب أو لأخر .. و لكن ما جذب إنتباهي للموضوع هو كيف أن فكرة المقاطعة الإقتصادية لم تجد لها التفعيل الكافي في مجتمعنا حتى اليوم… و في نفس الوقت .. أستغرب كيف أننا نتوقف عن بعض الفعاليات التي بأيدينا بسهولة أحياناً!! .. لكن قد يكون السبب خلف مثل هذه الظاهره هو أننا نقوم بردة فعل صادرة من العاطفة و غير مبنية على إيمان حقيقي بالفكرة … و حينما تخف العاطفة الجياشة … تعود ريما ولعادتها القديمة … و يصبح سلاح المقاطعة الإقتصادية … في خبر كان

Advertisements

Responses

  1. السبب غياب المجتمع المدني
    دولة مثل البحرين يوجد فيها لجنة شعبية للمقاطعة ، هي من تقوم بدور التذكير والمتابعة
    ولكن عندنا من تبني المقاطعة مشائخ وأفراد مع مرور الأيام انشغلوا بأمور أخرى

  2. نقطة حلوة عزيزي ماشي صح .. و حرمان السعوديين من المجتمع المدني معناه حرمانهم من الكثير من القدرة على الفعل و التفكير و التذكير أيضاً بالأفعال و الأفكار التي يجب أن تستمر دائماً.


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

تصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: