Posted by: أحمد باعبود | أغسطس 7, 2007

رسالة من مواطن سعودي إلى السفير الأمريكي

نقلاً عن جريدة الوطن السعودية لهذا اليوم، الرسالة التالية كتبها الأستاذ محمد التونسي إلى السفير الأمريكي في السعودية مبيناً له مقدار المعاناة التي مر بها من أجل الحصول على الفيزا الأمريكية له و لزوجته الإعلامية ريما الشامخ من أجل علاجها من المشكلة الصحية الكبيرة التي تعرضت لها منذ عدة أشهر.

تساؤلي هو، لماذا تصر الجهات الحكومية الأمريكية على محاكمة السعوديين خصوصاً بتهمة القاعدة؟، و كيف يمكن لهم أن يدعوا زوراً و بهتاناً أنهم يريدون سلام عادل في المنطقة، بينما يتم التعامل معنا و في حالات إنسانية مشابهه لوضع الأستاذ محمد بكل إساءة و عدم إحترام!.

و إليكم نص رسالة الأستاذ محمد التونسي:

عذراً إن خاطبت معاليكم بـ”العربية” رغم أن إمكانياتي في “الإنجليزية” قادرة على توصيل الرسالة كما يجب. أكتب لمعاليكم هنا كواحد من الشرفاء من أبناء الشعوب الإنسانية في الزمن الذي أصبح لا قيمة لإنسانيتهم لدى سفاراتكم (قنصلية واشنطن في الرياض أنموذجاً). ولعل ما عايشته لساعات داخل القنصلية الأمريكية في الرياض أكبر دليل على ضعف القيم إن لم يكن ضياعها كلية وذلك في التعامل والتخاطب مع ذوي الحاجة ممن اضطرتهم الظروف لتسول تأشيرة الدخول للولايات المتحدة، ومن سوء حظي أنني أحد هؤلاء الذين ساقتهم الحاجة لذلك المكان “المهين” لمجرد أنني مواطن سعودي شريف استدعت الحالة المرضية لأم أبنائه العلاج في بلادكم. فلا احترام لمبادئ المعاملة الإنسانية ولا قيمة لوقت الناس (موعدي كان في السابعة والنصف صباحاً ولم أبرح المكان إلا بعد العاشرة). سيل من الأسئلة الاستفزازية وعبارة “يجب عليك ويجب عليك ويجب عليك” في كل جملة مخاطبة تلقيتها من موظفتكم.. فوضى في التعامل مع أوراق طلبات التأشيرة.. إبداء عدم الاكتراث – صراحة – والرمي بموعد المركز العلاجي لزوجتي عرض الحائط والذي استغرق جهد وعرق ثلاثة أشهر لنحصل عليه من الولايات المتحدة.. مخاطبة المرافقين معي بطريقة لا تفهم منها إلا الازدراء، وقس على ذلك العديد من الأساليب غير المتحضرة. ومجمل القول أنها أساليب متعمدة القصد منها – في تقديري – رسائل تأديب لكل سعودي يتقدم بطلب تأشيرة، أو ألا أبرح ذلك المكان إلا وأنا محبط.. وفي النهاية (مشتبه به) حتى تثبت وزارة الأمن القومي في واشنطن أنني غير ذلك، وقد يستغرق ذلك أشهراً حسب إفادة القنصلية.

ولطالما أن الأمر بلغ هذه الدرجة من التعسف، أرجو أن يسمح لي معاليكم بأن أبين أن المريضة طالبة التأشيرة وزوجها المرافق هما من المشتغلين بالإعلام في هذه البلاد ردحا من الزمن، وما دام أن سفارتكم قررت أننا من المشتبه بهم، فلا بد أن أوضح أن عمل زوجتي وعملي في الإعلام تركز في معظمه على محاربة الإرهاب على كافة الأصعدة والمستويات ولا نزال على نفس الخط، خدمة لوطننا وديننا أولاً وللإنسانية كلها وأنتم منها وقد اكتويتم بنار الإرهاب.

وأخيراً أؤكد لمعاليكم أنني ما جئت هنا شاكياً من التصرفات الغريبة التي واجهتها وغيري من أبناء جلدتي في قنصليتكم، فذلك أمر أعتقد أنه يهمكم في إطار الانطباع العام عن بلادكم ومساعي تحسين صورة وطنكم لدى الشعوب الصديقة، وكل الذي أرجوه هو النظر (إنسانياً) في طلب التأشيرة وإعادة النظر في جزاف تهمة (المشتبه به) لما فيها من الارتجال والافتعال والإساءة بحقي وحق أسرتي كمواطنين، (لا قاعديين أو إرهابيين) بل سعوديين شرفاء. شاكراً لمعاليكم كريم تفهمكم وتجاوبكم وتقبلوا خالص تحياتي وتقديري.

محمد التونسي – مدير عام قناة الإخبارية

Advertisements

Responses

  1. وبالرغم من كل المعاناة وبالرغم من وسائل التشكيك بأن كل سعودي ارهابي لانزال نصر على الذهاب اليهم وتقديم فروض الطاعة والولاء ليقبلونا سواحا او طلابا للعلم او راغبين في العلاج المتطور اللي ماحصل عندهم !!!!!
    ترى ما هو سرّ اصرارنا !!!
    هل استمرأنا اسلوب الاذلال او ماذا ؟!!

  2. مساء الخير ..
    ليفينق ان كي اس اي محتاجينك ..
    لازم تجينا هنا ..
    شوف بلوقي وشارك معانا بحملة ” شلت ايديهم”
    الموضوع مهم ..

    الله يعطيك العافية

  3. الهانم،

    لا أعتقد أن أحداً يستمرأ إسلوب الإذلال لكن الحاجة أحياناً تضطر صاحبها إلى ركوب الصعب!.

    فيمايل،
    شكراً على تنبيهك للموضوع المشار إليه في مدونتك مع أنني أعتقد أن نشر الموضوع سيثير مشاكل أكثر من حلها.

  4. هل كان لازم يتمرمط بنفسوا عشان يعرف المعاناه الحاصلة ويشتكي منها؟

  5. أين نشر هذه الرسالة ؟؟؟؟

    هذا هو السؤال ؟

  6. ياسر،

    أتفق معك في إغفال وسائل الإعلام المحلية تغطية المتاعب المتعددة التي يتعرض لها السعوديين الذين يريدون الحصول على الفيزا الأمريكية أو شبابنا الذين يدرسون هناك. لكن بالتأكيد التجربة الشخصية التي تعرضها لها التونسي هى أفضل تقرير صحفي يمكن أن يحس به.

    بندر،
    الرسالة تم نشرها في جريدة الوطن على الرابط التالي:
    http://alwatan.com.sa/news/newsdetail.asp?issueno=2503&id=17098


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: