Posted by: أحمد باعبود | فبراير 18, 2009

د. أحمد زويل : مقومات النهضة

 

قبل يومين سعدت بمتابعة الجزء الأخير من محاضرة للدكتور أحمد زويل الفائز بجائزة نوبل في الكيمياء قبل عشرة سنوات و التي بثتها قناة دريم2 من خلال الصالون الثقافي لدار الأوبرا المصرية، و هو أمر تشكر عليه القناة لأنها ليست المره الأولى بل سبق لي متابعة محاضرة قيمة له منذ حوالي العام على نفس القناة. ما تابعته من المحاضرة كان لمدة لا تتجاوز النصف ساعة لكنها كانت ثرية بأفكار و نقاط تستحق التفكير و الإنتشار الكبير لأنها تأتي من شخص حقق نجاحاً كبيراً و في نفس الوقت من الواضح لي أنه حريص على أن ننجح و ننهض كأمة. من الأفكار التي أعجبتني من كلام الدكتور زويل:

·         نقل الدكتور زويل عن أحد الكتاب الغربيين – الذين لا أذكر إسمه الان – قوله بأن من أبرز ما ميز الحضارة الإسلامية في عصور نهضتها هو وجود النظرة المستقبلية الثاقبة (Vision) و العدالة (Justice).

·         أيضاً قال الدكتور زويل لكي تكون هناك نهضة يجب أن يكون: 1) القاضي فوق الحاكم و 2) العدل فوق السلطة.

·         إنتقد الدكتور زويل حال بعض المثقفين اليوم و قال إنهم يعيشون في الماضي أيديولوجيا و تاريخياً. و هو كلام أتفق معه فيه كثيراً لأننا نعيش في صراعات فكرية كبيرة و لكننا نتعامل معها بعقم يجعل منها عائق مهم أمام أي فكر نهضوي حقيقي.

·         ذكر أيضاً مقولة لشخص يدعي بيتر داركر (و للأسف لا أعرف من هو هذا الرجل) يقول فيها “أفضل طريقة للتنبوء بالمستقبل هو أن تصنعه”.

·         بالنسبة لي قد يكون أبرز ما قاله الدكتور زويل في الجزء الذي تابعته من المحاضرة هو كلامه عن مقومات النهضة و هى:

o        دستور حكم عادل

o        تطبيق القانون على الجميع سواسية

o       تحديث التعليم

o       تحديث الثقافة مع الحفاظ على القيم

 

على الرغم من كل السلبيات التي قد نراها في العالم من حولنا إلا أنني أعتقد ان وجود و محاولات أشخاص من أمثال الدكتور زويل من أجل التغيير تعني أن هناك أمل و كما قال من جديد الدكتور أحمد زويل “رغم كل شئ إلا أنني متفائل”.

Advertisements

Responses

  1. تستبشر وتفرح حين ترى أمثال الدكتور زويل وهو يحاول نقل الثقافة التي تثري الأمة
    الشخص الذي ينادي بالانفتاح والتحضر دون المساس بالقيم هو شخص نادر في زماننا
    كثيرون إما منغلقون وينادون بالانغلاق وبالضد من يدعو للإنفتاح على كل شيء وعلى حلى حساب القيم فأصبح بوقا للغرب يوجهونه أينما يشاؤون.
    أسأل الله أن يكثر من أمثال الدكتور زويل والذي أنصفه الغرب قبل أن ننصفه نحن رغم أنه من أبناء أمتنا ويتحدث بلساننا .

  2. اقتباس :
    أيضاً قال الدكتور زويل لكي تكون هناك نهضة يجب أن يكون: 1) القاضي فوق الحاكم و 2) العدل فوق السلطة.

    هذي تحلم بيها ..

    مستحيل تصير ..

    شوف الفرق بيننا وبين امريكا ..

    لو اي حاكم عربي قرر انه يسوي شي يمس الدوله يقدر يسويه ..

    بينما امريكا .. لا بد من موافقه مجلس الشوخ وفيه جهه ثانيه نسيتها ..

    بس لازم الجهتين توافق على القرار ..

    شكراً لك ..

  3. استاالدكتور زويل يفخر به كل عربي فهو يعطينا الأمل والتفاؤل بأن الغد أفضل هذا غير انه مثال للمواطن العربي الطموح المثقف المتعلم الذي ان وجد ارضاً خصبة ودعماً لامحدوداً سينجز ..نعم سينجز
    لذلك هم يبرعون في الخارج وامثالهم يختفون في دولهم..

  4. ” استاذ احمد ”

    المعذرة فلقد سقطت سهواً من المقدمة : )

  5. نعناع المدينة،
    أكن أعجاب كبير بالدكتور زويل ليس فقط لأنه عالم قدره العالم بل لأنه ينظر للأمور بإيجابية نحتاجها و أحتاجها شخصيا، و لأنه يعمل من أجل غد أفضل لوطنه و للأمة التي ينتمي إليها بينما يمكن له أن لا يفعل شئ و يظل هو الدكتور أحمد زويل بعلمه و فضله.

    كرياتيف،
    عندي أحلام كثيره من بينها بالتأكيد أن يصبح ما أقتبسته من كلام الدكتور زويل حقيقة من الحقائق التي لا يقبل أحداً النقاش فيها لأن الجميع يتفق عليها.
    قد نكون يوماً أفضل من أمريكا… لنحلم و نجعل من الحلم حقيقة يا عزيزي 🙂

    ساره،
    نعم .. يعطينا الأمل و التفاؤل في زمن عزا فيه 🙂

  6. النقاط التي ذكرها في محلها وفعلا نفتقدها..
    وتذكرت حديث الرسول صلى الله عليه وسلم الذي امتح فيه الروم (بني الأصفر) بخصال وذكر : (وأمنعهم من ظلم الملوك)
    الظلم وأكل حق الضعيف والوساطات التي لعبت بكل مجال هي ما يجعلنا في المؤخرة دائما!
    شكرا

  7. الديمة،
    صلى الله على خير خلقه.
    نعم .. الظلم و الوساطات تقتل الكثير من الفرص و المواهب.. علينا مواجهة ذلك و أن نتمسك بالأمل من أجل أنفسنا و أطفالنا.

  8. حلو اوى الموقع ده انا بحب احمد زويل جدااااااااا

  9. يا رب يخلي لينا الدكتور زويل وكتر من أمثاله في مصر والوطن العربي كله ……. قولوا أمين………. أمين يا رب العالمين……. ( أية )

  10. تحياتى وتمنياتى

    ارجو الحصول على البريد الخاص ب د. زويل

    مع شكر ى
    اخوكم
    حمدى يعقوب
    hamdyyacoub@yahoo.com

  11. كفانا كلام يا يعرب، لنفكر كيف نصنع غد ا!!!

  12. تعليقي عن مقومات النهضة:

    o دستور حكم عادل

    الدستور موجود وهو القران والسنة يعني بداية خير لنهضة امتنا السعودية نشوف الي بعده.

    o تطبيق القانون على الجميع سواسية

    ههههههه 🙂 اضحك الله سنك يا د.زويل ويا اخ احمد من زمان ما ضحكت زي كدا. دا الشي اسمه الحلم العربي. نقطة تسقط همة كل من حاول النهوض بامته العربية وخصوصا السعودية لانها وطني واهتمامي.

    o تحديث التعليم

    نقطة قوية بدات فيها الحكومة من اربع سنوات مضت في الابتعاث الخارجي .

    o تحديث الثقافة مع الحفاظ على القيم

    اممممممم ممكن يكون ممكن لكن صعب بسبب الانفتاح. الثقافة باذن الله حتتحدث نتيجة لتطوير بعض مناهج التعليم والابتعاث الخارجي. لكن الحفاظ على القيم لا ادي ما المقصود ان كانت قيم جاهلية وقيم غبية يجب ان تمسح من التاريخ كله فانا معارض لانه لتطوير امتنا لازم نطور افكار الناس اول. لكن لو المقصود بالقيم الاسلامية فطبعا موافق بكل جوارحي.

    صراحة متفائل لكن تفاؤولي قتل في النقطة الثانية.

    اخر السطر: الدكتور احمد زويل من ابرز الناس في حياتي دائما اقرا مقالاته واتتبع مقابلاته. اللقاء الاخير مع منى الشاذلي ذاد الانسان دا من احترامي له الكثير لكن لم اتفاجا لمن قال انه عرض مشروع كبير ممكن يقوم بمصر ((لفوووووق)) لكن التجاوب متاكد انه خلاه ينزل (( لتحت)).

    دمت بود

    دمت بود

  13. ان لم تكن متفائل فلن تري الا السواد ولن تصنع الا الفشل


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

تصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: