Posted by: أحمد باعبود | يوليو 3, 2010

أطال الله في عمره

في لقاءه مؤخراً بالمبتعثين السعوديين للولايات المتحدة الأمريكية تحدث خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز عن قصة حصلت في مجلس الوزراء السعودي و التي دعا فيها الملك عبدالله أعضاء المجلس بأن يدعوا الله بأن يطيل في عمر النفط. لهذه القصة دلالات مختلفة، منها أن السعوديين وجدوا طريقاً لمعرفة ما يدور داخل المجلس الذي من المفترض أن يدير جميع الشؤون الوطنية. و أدركوا من خلال مصدر موثوق جداً أن حوارات المجلس لا تتسم بالجدية دائماً، كما قد يتوقع البعض. ماذا لو حصل السعوديون على فرص أكثر لمعرفة تفاصيل ما يدور داخل مجلس الوزراء، أليس هذا المجلس هو مناط القرارات التي تؤثر على حياة السعوديين أنفسهم؟. دعوني أحلم قليلاً لأقول ماذا لو حصلت فرصة للسعوديين بأن يسهموا في تحديد أعضاء هذا المجلس نفسه. كنت أتسأل فقط و ببراءة “ماذا لو؟”.

بساطة و عفوية الملك عبدالله أتاحت للسعوديين أن يعرفوا شيئاً من تفاصيل ما يدور في المجلس العتيد، و في نفس الوقت هى تنبيه للجميع – بما فيهم أعضاء المجلس نفسه – بأن هذا البلد يعيش على مصدر واحد للدخل تقريباً. نعم يا خادم الحرمين، السعوديون أنفسهم قبل مجلس وزرائهم الذي ترأسه يدعون الله بأن يطيل في عمر النفط، لكن هناك البعض منهم يتسألون ماذا لو قدر الله و ظهر مصدر أخر أكثر فعالية و أرخص سعراً من النفط، كيف سيصبح حالنا؟. ما هى الإستثمارات البديلة التي ستدعم إقتصادنا و ستساعد في خلق الوظائف و إكمال البنية التحتية (التي نستمر في بنائها منذ أكثر من سبعين عاماً) و أيضاً في سداد ديون الدولة؟.

بالتأكيد لن تكفى الدعوات الطيبة و المخلصة في تجنب كارثة قادمة يوماً ما، فالنفط لن يستمر إلى أبد الأبدين  لأنه بطبعه مصدر غير متجدد، و حتى لو إكتشفنا أضعاف ما لدينا من مخزون نفطي ضخم فذلك لن يمنع أن تخرج بدائل أخرى و لو بعد مائة عام. في وطن شاسع كهذا و شعب نصفه اليوم من الشباب، نحن نعيش فعلاً تحت ظل دعوات الطيبين. إلى متى؟.

كم كنت أتمنى بأن أقول إن ثروتنا الحقيقية التي لن تنضب يوماً هم السعوديون أنفسهم. فبعلمهم و ثقتهم بأنفسهم و تفتحهم على الحياة و العالم من حولهم سيتمكنون من خلق فرص جديدة و مصادر دخل جديدة لوطنهم الغالي!. لكن يبدو أن هذا رهان بعيد حتى اللحظة لكنه ليست بمستحيل أبداً. لذا، و حتى إشعار أخر، أقول أطال الله في عمره.

Advertisements

Responses

  1. حملة مقاطعة التلفزيون في رمضان 2010م

    هذه حملتنا لهذا العام ، أقدمها لكم للوعي وتوعية الآخرين ، أرجو منكم دعم نشرها في النت ابتداء بموقعكم وشبكتكم الخاصة

    الراعي الحصري لهذه الحملة
    DejaVu Press
    http://www.dejavupress.blogspot.com

    يسعدني استلام أية اقتراحات أو آراء لدعم الحملة بالرد على موضوع الحملة

    مرفق لكم رابط الحملة الرئيسي به كل الرسائل التي لكم وضعها في موقعكم الشخصي أو مدونتكم ، علَّها بكم وبنا تلقى حصادها المرجو
    http://dejavupress.blogspot.com/2010/07/boycotttv-ramadan-campaign-2010.html

    * * * * * * * * * * * * * * * * * ** ** * * *

    BoycottTV Ramadan Campaign 2010

    I present to you this year’s campaign for mass edification. Please, help support spreading it web wide starting from your own sites and networks

    Exclusive Sponsorship of this campaign
    DejaVu press
    http://www.dejavupress.blogspot.com

    Any suggestions and/or ideas to support the campaign are very welcomed. Just comment on the topic of the campaign

    Follows, is the main link to all messages of the campaign

    http://dejavupress.blogspot.com/2010/07/boycotttv-ramadan-campaign-2010.html


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: