Posted by: أحمد باعبود | سبتمبر 17, 2011

نصف مليون مشاهد، ماذا يعني ذلك؟

فيلم مونوبولي لمخرجه الشاب بدر الحمود و طاقم الممثلين الشباب يحقق رقم ضخم جداً في عدد المشاهدات عبر موقع يوتيوب خلال فترة لم تتجاوز الثلاثة أيام فقط من نشر الفيلم حيث تجاوز عدد المشاهدين حتى لحظة كتابة هذه التدوينة ال 516 ألف مشاهد. لن أتحدث عن الفيلم نفسه و لكن سأتحدث عما يعنيه لي نجاح الفيلم بهذه الصورة و التي يمكن لها أن تتجاوز كل التوقعات إن إستمر التفاعل مع الفيلم بالصورة الحالية.

  • هناك شباب سعوديون موهوبون جداً بصورة تجعل بعض البارزين اليوم على الساحة مجرد أشباح أمامهم.
  • الفن يمكن أن يكون شئ جميل و معبر و موصل لأجمل و أهم الأفكار بصورة مختصرة و مكثفة لتصل لأكبر عدد من المتابعين و المهتمين أو حتى خلق الإهتمام لدى غير المبالين.
  • السعوديون هم الأقدر على تلمس مشاكلهم بأنفسهم و بصدق و بعد عن أي مجاملة أو تجميل للواقع.
  • الإنترنت و وسائل الإعلام الجديد بديل حقيقي للمبدعين السعوديين و نجاح فيلم مونوبولي دليل أخر على ذلك و ليس الدليل الوحيد بعد نجاح فيلم إرهاب الشوارع و على الطاير و لا يكثر و غيرها.
  • مشكلة غلاء الأراضي و العقار و السكن و تملك بيت هى قضية حقيقية و ليست مجال لحرب تيارات أو أشخاص، و بالتالي التقصير في علاج مشكلة من هذا النوع يعني خلق حالة عامة متجاوزة لكل الحدود التي تُصنع بين السعوديين في بعض المواقف.
  • غياب أي وسيلة حقيقية على أرض الواقع للسعوديين و خصوصاً الشباب منهم للتعبير عن أنفسهم و مشاكلهم و وجهات نظرهم فيما عدا الإنترنت، مما يخلق تعطش شديد لأي عمل أو وسيلة توصل هذه المشاكل و وجهات النظر فكيف حينما يكون عمل بمثل إتقان فيلم مونوبولي.
  • في عصر الإعلام الإجتماعي صوت الإنسان العادي يمكن أن يصل، و حينما يحصل ذلك فهو يلمس المشاعر و العقول بعمق و قوة.
  • النقد ليس وسيلة للهدم و لكن وسيلة للبناء لأنه يوضح أبعاد المشكلة و يقدمها بصورة ربما تعجل بالحل.

شكراً جزيلاً لكل من ساهم في هذا العمل الجميل و أعتقد أن كثير من السعوديين سيكونون بإنتظار المزيد من المبدعين لكي يعبروا عنه و عن مشاكلهم بصورة جميلة مثلما فعل أعضاء فريق فيلم مونوبولي.

Advertisements

Responses

  1. الفن الهادف الذي يلامس هموم الطبقات المسحوقة ومشاعرهم هو الفن الذي يأتي إليه الجمهور من كل فج عميق
    والفن المبتذل الرسمي مثله مثل الزبد لا أحد يهتم به ومن رآه يسخط عليه
    بالتوفيق والسداد
    تحيتي ومودتي

  2. محمد
    الفن هو وسيلة يمكن أن تكون مفيدة جداً أو مضرة جداً. المشكلة أن البعض في السعودية لا يرون في الفن إلا الجانب السئ فقط مما يمنع بروز القدرات و المواهب السعودية بسبب هذه النظرة السلبية للموضوع


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: